تميز في طريقة عرض التراث الجناح القطري.. المحطة الأولى لزوار مهرجان الجنادرية

مارس 2017

شاركت‭ ‬قطر‭ ‬بجناحها‭ ‬الثقافي‭ ‬في‭ ‬المهرجان‭ ‬الوطني‭ ‬للتراث‭ ‬والثقافة‭ ‬االجنادريةب،‭ ‬الذي‭ ‬أقيمت‭ ‬فعاليات‭ ‬نسخته‭ ‬الحادية‭ ‬والثلاثين‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬الرياض‭ ‬واستمرت‭ ‬سبعة‭ ‬عشر‭ ‬يوماً‭.‬

شاركت‭ ‬في‭ ‬الجناح،‭ ‬الذي‭ ‬أشرف‭ ‬عليه‭ ‬مركز‭ ‬قطر‭ ‬للفعاليات‭ ‬الثقافية‭ ‬والتراثية‭ ‬التابع‭ ‬لوزارة‭ ‬الثقافة‭ ‬والرياضة،‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية‭ ‬بالتراث‭ ‬في‭ ‬قطر،‭ ‬وأتت‭ ‬المشاركة‭ ‬نظراً‭ ‬لأهمية‭ ‬المهرجان‭ ‬ولمكانته‭ ‬البارزة‭ ‬على‭ ‬خريطة‭ ‬الثقافة‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية،‭ ‬ودوره‭ ‬في‭ ‬إحياء‭ ‬التراث‭ ‬العربي‭ ‬والإسلامي،‭ ‬وتعزيز‭ ‬التواصل‭ ‬الثقافي‭ ‬العربي‭ ‬الإسلامي‭.‬

وتضمنت‭ ‬المشاركة‭ ‬القطرية‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ثلاثين‭ ‬فعالية‭ ‬جسدت‭ ‬مختلف‭ ‬مظاهر‭ ‬حياة‭ ‬المجتمع‭ ‬القطري‭ ‬بعاداته‭ ‬وتقاليده،‭ ‬وعملت‭ ‬على‭ ‬إبراز‭ ‬عناصر‭ ‬التراث‭ ‬العريق‭ ‬للدولة،‭ ‬وإظهار‭ ‬مدى‭ ‬التقارب‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬عادات‭ ‬وتقاليد‭ ‬منطقة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬استعراض‭ ‬الثقافة‭ ‬القطرية،‭ ‬وتسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬جانب‭ ‬مهم‭ ‬وحيوي‭ ‬من‭ ‬تاريخ‭ ‬الدولة،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬عرض‭ ‬جوانب‭ ‬مختلفة‭ ‬من‭ ‬الحياة‭ ‬التراثية‭ ‬الغنية‭ ‬في‭ ‬الدولة‭..‬ونجح‭ ‬الجناح‭ ‬القطري‭ ‬في‭ ‬جذب‭ ‬أعداد‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الجمهور،‭ ‬ولاحظ‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬زار‭ ‬المهرجان‭ ‬تميز‭ ‬الجناح،‭ ‬وامتدح‭ ‬كبار‭ ‬الزوار‭ ‬تقديم‭ ‬التراث‭ ‬العربي‭ ‬والخليجي‭ ‬بشكل‭ ‬عالي‭ ‬القيمة‭ ‬بسيط‭ ‬التعامل‭ ‬فاخر‭ ‬الكرم‭..‬ومن‭ ‬بين‭ ‬الفعاليات‭ ‬المقدمة‭ ‬في‭ ‬الجناح‭ ‬القطري‭:‬

المقطر

وهو‭ ‬تجاور‭ ‬بيوت‭ ‬الشعر‭ ‬القديمة،‭ ‬وذلك‭ ‬عندما‭ ‬يرحل‭ ‬البدو‭ ‬لأماكن‭ ‬الربيع،‭ ‬فتكون‭ ‬البيوت‭ ‬متقاطرة،‭ ‬وركزت‭ ‬الفعالية‭ ‬على‭ ‬حياة‭ ‬البادية‭ ‬وبيت‭ ‬العقيد‭ ‬وطريقة‭ ‬صنع‭ ‬القهوة‭ ‬واستقبال‭ ‬الضيوف،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬إقامة‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المسابقات،‭ ‬منها‭ ‬مسابقة‭ ‬الرمعة‭ ‬لطرح‭ ‬الألغاز‭ ‬وحلها‭.‬

ركن‭ ‬العزبة

وفيه‭ ‬كانت‭ ‬الهجن‭ ‬موجودة‭ ‬لتقديم‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬العروض،‭ ‬مثل‭ ‬تعليم‭ ‬النشء‭ ‬كيفية‭ ‬ركوب‭ ‬الهجن،‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬وسيلة‭ ‬تنقل‭ ‬الآباء‭ ‬والأجداد‭ ‬قديماً،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬تقديم‭ ‬بعض‭ ‬الفنون‭ ‬الشعبية‭.‬

مربط‭ ‬الشقب

شارك‭ ‬المربط‭ ‬بعدد‭ ‬من‭ ‬الفعاليات،‭ ‬التي‭ ‬شملت‭ ‬عروضاً‭ ‬للخيل‭ ‬العربية‭ ‬الأصيلة،‭ ‬ومسابقات‭ ‬في‭ ‬ركوب‭ ‬الخيل‭.‬

سوق‭ ‬واقف

عرض‭ ‬الجناح‭ ‬مجسماً‭ ‬لسوق‭ ‬واقف،‭ ‬واحتوى‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأدوات‭ ‬الحرفية‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬الصيد‭ ‬وغيره‭ ‬من‭ ‬الأعمال‭ ‬القديمة‭.‬

السيارات‭ ‬القديمة

تميز‭ ‬الجناح‭ ‬القطري‭ ‬بوجود‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬السيارات‭ ‬الكلاسيكية‭ ‬القديمة،‭ ‬التي‭ ‬حظيت‭ ‬بإعجاب‭ ‬الزوار‭ ‬كونها‭ ‬لطرازات‭ ‬عدة‭.‬

البدع

خصص‭ ‬ركن‭  ‬للبحر‭ ‬وعشاقه،‭ ‬واهتم‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالبحر‭ ‬وصيد‭ ‬الأسماك‭ ‬والأدوات‭ ‬التي‭ ‬تستخدم‭ ‬في‭ ‬ذلك،‭ ‬مع‭ ‬وجود‭ ‬أشخاص‭ ‬يشرحون‭ ‬كيفية‭ ‬الصيد‭ ‬في‭ ‬الماضي‭ ‬والحاضر‭.‬

فعاليات‭ ‬الجناح‭ ‬

بالإضافة‭ ‬للفعاليات‭ ‬الثابتة‭ ‬في‭ ‬الجناح،‭ ‬من‭ ‬عرضة‭ ‬ورماية‭ ‬وألغاز‭ ‬وقصائد‭ ‬وسباقات‭ ‬هجن‭ ‬وخيل‭ ‬وألعاب‭ ‬شعبية‭ ‬للكبار‭ ‬والصغار‭ ‬ومشاركات‭ ‬شعرية‭ ‬وألغاز‭ ‬شعبية،‭ ‬أقيم‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الفعاليات‭ ‬الثقافية‭ ‬والتراثية‭ ‬المهمة،‭ ‬منها‭ ‬ندوة‭ ‬ثقافية‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬الكتاب‭ ‬والشعر‮»‬‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬الدكتور‭ ‬إبراهيم‭ ‬السادة،‭ ‬والشاعر‭ ‬عبدالحميد‭ ‬اليوسف،‭ ‬والشاعر‭ ‬مبارك‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬والشاعر‭ ‬أحمد‭ ‬بن‭ ‬معلاي،‭ ‬والشاعر‭ ‬مبارك‭ ‬آل‭ ‬رادعة،‭ ‬والشاعر‭ ‬السعودي‭ ‬معيض‭ ‬العتيبي،‭ ‬والإعلامي‭ ‬السعودي‭ ‬حامد‭ ‬البراق،‭ ‬وأدار‭ ‬الندوة‭ ‬الإعلامي‭ ‬راكان‭ ‬المغيري‭.‬

كما‭ ‬أقيمت‭ ‬محاورة‭ ‬شعرية‭ ‬جمعت‭ ‬كبار‭ ‬الشعراء،‭ ‬وهم‭ ‬سعيد‭ ‬بن‭ ‬رحمة،‭ ‬وفلاح‭ ‬القرقاح،‭ ‬وملفي‭ ‬المورقي،‭ ‬ومتعب‭ ‬بن‭ ‬كروز،‭ ‬وبدر‭ ‬المقاطي،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬أمسيتين‭ ‬شعريتين،‭ ‬إحداهما‭ ‬للشعر‭ ‬الفصيح‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬الشاعران‭ ‬إبراهيم‭ ‬هاشم‭ ‬السادة‭ ‬وعبدالحميد‭ ‬اليوسف،‭ ‬والأخرى‭ ‬للشعر‭ ‬النبطي‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬الشعراء‭  ‬مبارك‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬ومعيض‭ ‬العتيبي،‭ ‬وحمد‭ ‬صالح‭ ‬المري،‭ ‬وأحمد‭ ‬بن‭ ‬معلاي‭.‬

وأقيمت‭ ‬كذلك‭ ‬أمسيات‭ ‬إنشادية‭ ‬جمعت‭ ‬عدداً‭ ‬من‭ ‬المنشدين‭ ‬أصحاب‭ ‬الأصوات‭ ‬العذبة،‭ ‬منهم‭: ‬مسفر‭ ‬السندوانة،‭ ‬وناصر‭ ‬عيد‭ ‬الهاجري،‭ ‬وحامد‭ ‬الحلافي،‭ ‬وصالح‭ ‬الزهيري‭.‬

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *