رمضان .. في سوق واقف غير

يونيو 2017

إعداد‭: ‬خولة‭ ‬الأجنف

شهد‭ ‬سوق‭ ‬واقف‭ ‬نشاطاً‭ ‬كبيراً‭ ‬استعداداً‭ ‬لشهر‭ ‬رمضان‭ ‬الكريم،‭ ‬وسط‭ ‬إقبال‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الزوار‭ ‬لشراء‭ ‬المتطلبات‭ ‬الرمضانية‭ ‬من‭ ‬تمور‭ ‬وبهارات‭ ‬ومكسرات‭ ‬وحلويات‭ ‬وبخور،‭ ‬وإقامة‭ ‬فعاليات‭ ‬وأنشطة‭ ‬متنوعة‭ ‬في‭ ‬أنحاء‭ ‬السوق‭.‬

مجلة‭ ‬الريان‭ ‬رصدت‭ ‬أجواء‭ ‬سوق‭ ‬واقف‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭.. ‬

الخلاص‭ ‬أفضل‭ ‬التمور

التمر‭ ‬من‭ ‬أساسيات‭ ‬المائدة‭ ‬الرمضانية،‭ ‬وهناك‭ ‬أنواع‭ ‬كثيرة‭ ‬من‭ ‬التمور،‭ ‬مثل‭ ‬عجوة‭ ‬المدينة،‭ ‬وسكري‭ ‬القصيم،‭ ‬وصفري‭ ‬بيشة،‭ ‬وخلاص‭ ‬الإحساء،‭ ‬وخلاص‭ ‬الخرج،‭ ‬وروثانة‭ ‬المدينة،‭ ‬وصقعي‭ ‬القصيم،‭ ‬وبرني‭ ‬العيص‭.‬

ويقول‭ ‬علي‭ ‬حسين‭ ‬صاحب‭ ‬أحد‭ ‬المحلات‭ ‬إن‭ ‬الإقبال‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبارك‭ ‬يكون‭ ‬كبيراً‭ ‬جداً‭ ‬على‭ ‬التمور،‭ ‬خاصة‭ ‬تمر‭ ‬الخلاص،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬عسل‭ ‬السدر،‭ ‬الذي‭ ‬يستعمل‭ ‬يومياً‭ ‬أو‭ ‬لعلاج‭ ‬بعض‭ ‬الأمراض‭.‬

إقبال‭ ‬على‭ ‬المرتعشة‭ ‬والأساور‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬الذهب

تهتم‭ ‬المرأة‭ ‬القطرية‭ ‬بأزيائها‭ ‬التراثية‭ ‬القديمة،‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبارك،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الاهتمام‭ ‬بالذهب‭ ‬والمجوهرات‭ ‬التقليدية‭ ‬القديمة،‭ ‬ومن‭ ‬هنا‭ ‬اتجهت‭ ‬مجلة‭ ‬الريان‭ ‬لمحلات‭ ‬الذهب‭ ‬والمجوهرات‭ ‬للتعرف‭ ‬على‭ ‬أكثر‭ ‬ما‭ ‬يشترى‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬الذهب،‭ ‬فقال‭ ‬التاجر‭ ‬عصام‭ ‬اليافعي‭ ‬إن‭ ‬الإقبال‭ ‬يزداد‭ ‬من‭ ‬أول‭ ‬يوم‭ ‬في‭ ‬رمضان‭ ‬حتى‭ ‬منتصفه‭ ‬على‭ ‬الذهب‭ ‬التراثي،‭ ‬كالمرية‭ ‬والمرتعشة‭ ‬والهلالية‭ ‬والطاسة‭ ‬والخواتم‭ ‬القديمة،‭ ‬مضيفاً‭ ‬أن‭ ‬أطقم‭ ‬اللؤلؤ‭ ‬والأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الخضراء‭ ‬والحمراء‭ ‬تفضلها‭ ‬السيدات‭ ‬كبيرات‭ ‬السن‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المناسبات‭.‬

أما‭ ‬التاجر‭ ‬مروان‭ ‬عبدالله‭ ‬فقال‭ ‬إن‭ ‬الأساور‭ ‬القديمة،‭ ‬كالمرتعشة‭ ‬والأساور،‭ ‬يرتديها‭ ‬الأطفال‭ ‬في‭ ‬ليلة‭ ‬القرنقعوه‭.‬

وذكر‭ ‬التاجر‭ ‬محمد‭ ‬زكريا‭ ‬أن‭ ‬الطاسات‭ ‬والشباصات‭ ‬تتزين‭ ‬بها‭ ‬الفتاة‭ ‬القطرية‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬المناسبات‭.‬

وأكد‭ ‬التاجر‭ ‬سنان‭ ‬اليافعي‭ ‬أن‭ ‬الإقبال‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬المرتعشة‭ ‬والأساور‭ ‬وكرسي‭ ‬تميم‭ ‬وكرسي‭ ‬جابر‭ ‬والمحازم‭ ‬لرونقها‭ ‬الخاص‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬مميز‭ ‬ومبارك‭ ‬كشهر‭ ‬رمضان‭.‬

وقال‭ ‬التاجر‭ ‬طه‭ ‬محمد‭ ‬اليافعي‭ ‬إن‭ ‬هناك‭ ‬موديلات‭ ‬استحدثت،‭ ‬كالشميلات‭ ‬وتعليقة‭ ‬صباح‭ ‬الخير،‭ ‬مع‭ ‬الاحتفاظ‭ ‬بالدرجة‭ ‬نفسها‭ ‬من‭ ‬اللون‭ ‬الأخضر‭ ‬والأحمر،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬اللؤلؤ‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬سيد‭ ‬الأحجار‭.‬

الزعفران‭ ‬أساس‭ ‬الحلو‭ ‬والمالح

أكد‭ ‬محمد‭ ‬حسين‭ ‬أحد‭ ‬تجــــار‭ ‬ســـوق‭ ‬واقف‭ ‬أن‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬المـــبارك‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬مواســــم‭ ‬البيع،‭ ‬ويـــزداد‭ ‬الإقبال‭ ‬على‭ ‬شراء‭ ‬مستلزمات‭ ‬الشهر‭ ‬قبل‭ ‬قدومه،‭ ‬ويتزايد‭ ‬الإقبال‭ ‬على‭ ‬شراء‭ ‬الزعفران،‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬أساس‭ ‬الحلو‭ ‬والمالح،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬المكسرات،‭ ‬خاصة‭ ‬الفستق‭ ‬واللوز‭ ‬المطحون‭ ‬والتين‭ ‬المجفف‭ ‬واللبن‭ ‬والزبيب‭ ‬وقمر‭ ‬الدين‭ ‬والمشمش‭ ‬المجفف‭ ‬والمكسرات‭ ‬المخلوطة‭ ‬والمحلبية‭.‬

وأضاف‭ ‬أنهم‭ ‬يجهزون‭ ‬من‭ ‬بداية‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬كيس‭ ‬القرنقعوه،‭ ‬الذي‭ ‬يحتوي‭ ‬على‭ ‬كيلو‭ ‬من‭ ‬الفول‭ ‬السوداني‭ ‬والبازلاء‭ ‬الخضراء‭ ‬والحلويات‭ ‬والمكسرات‭ ‬والرز‭ ‬والملبس‭ ‬والنخي‭ ‬وغيرها‭.‬

مجلس‭ ‬الدامة‭ ‬ينظم‭ ‬بطولة‭ ‬الدامة‭ ‬والكيرم

تعد‭ ‬الدامة‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬الألعاب‭ ‬التراثية‭ ‬القطرية‭ ‬التي‭ ‬عملت‭ ‬إدارة‭ ‬سوق‭ ‬واقف‭ ‬على‭ ‬إحيائها‭ ‬من‭ ‬جديد،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬البطولات‭ ‬التي‭ ‬تنظمها،‭ ‬منها‭ ‬بطولات‭ ‬تقام‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬الفضيل‭. ‬

وقال‭ ‬جبر‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬النعيمي،‭ ‬عضو‭ ‬مجلس‭ ‬إدارة‭ ‬مجلس‭ ‬الدامة،‭ ‬إن‭ ‬البطولة‭ ‬تقـــــــام‭ ‬من‭ ‬‮٢‬‭ ‬إلى‭ ‬‮١١‬‭ ‬رمضان‭ ‬بمشـــــاركة‭ ‬‮١٤‬‭ ‬متسابقاً‭ ‬من‭ ‬رواد‭ ‬المجلس،‭ ‬بالإضــــــافة‭ ‬إلى‭ ‬بطولة‭ ‬الكـــيرم‭ ‬التي‭ ‬ستــــقام‭ ‬من‭ ‬‮١٢‬‭ ‬إلى‭ ‬‮٢٠‬‭ ‬رمضان‭ ‬بمشاركة‭ ‬‮١٢‬‭ ‬متسابقاً‭.‬

وأضاف‭ ‬النعيمي‭ ‬أن‭ ‬لعبة‭ ‬الشطرنج‭ ‬مأخـــوذة‭ ‬من‭ ‬الدامة،‭ ‬وكانت‭ ‬تلعب‭ ‬حتى‭ ‬السبعينيات،‭ ‬واليوم‭ ‬يعمل‭ ‬مجلس‭ ‬الدامة‭ ‬على‭ ‬إحيائها‭ ‬خوفاً‭ ‬من‭ ‬الاندثار،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬بطولة‭ ‬خليجية‭ ‬وخمس‭ ‬بطولات‭ ‬محلية‭.‬

بهارات‭ ‬المكبوس‭ ‬الأكثر‭ ‬طلباً

قال‭ ‬خليل‭ ‬محمد‭ ‬صاحب‭ ‬أحد‭ ‬محلات‭ ‬التوابل‭ ‬والبهارات‭ ‬إن‭ ‬بهارات‭ ‬المكبوس‭ ‬المخلوطة‭ ‬الجاهزة‭ ‬هي‭ ‬الأكثر‭ ‬طلباً،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الأنواع‭ ‬الأخرى،‭ ‬كالكركم‭ ‬والكمون‭ ‬وغيرهما،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬القهوة‭ ‬العربية‭ ‬والزعفران‭ ‬وغيرها‭.‬

مائدة‭ ‬الفن‭ ‬الرمضانية‭ ‬في‭ ‬مركز‭ ‬الفنون

ينظم‭ ‬مركز‭ ‬سوق‭ ‬واقف‭ ‬للفنون‭ ‬سنوياً‭ ‬فعالية‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬مائدة‭ ‬الفن‭ ‬الرمضانية‮»‬،‭ ‬بمشاركة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الفنانين‭ ‬والفنانات‭.‬

وقالت‭ ‬ورود‭ ‬السعد،‭ ‬المنسقة‭ ‬الإعلامية‭ ‬لمركز‭ ‬سوق‭ ‬واقف‭ ‬للفنون،‭ ‬إن‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬إقامة‭ ‬هذه‭ ‬الفعالية‭ ‬السنوية‭ ‬هو‭ ‬الاحتفاء‭ ‬بقدوم‭ ‬شهر‭ ‬رمضان،‭ ‬وتقديم‭ ‬لوحات‭ ‬فنية‭ ‬تعرّف‭ ‬بالعادات‭ ‬والتقاليد‭ ‬الخاصة‭  ‬بشهر‭ ‬رمضان‭.‬

وقالت‭ ‬منظمة‭ ‬الفعالية‭ ‬الباحثة‭ ‬الفنية‭ ‬نورة‭ ‬الكواري‭ ‬إن‭ ‬الفعالية‭ ‬تضم‭ ‬لوحات‭ ‬لكل‭ ‬الفنانين‭ ‬المشاركين‭ ‬وتقام‭ ‬طوال‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبارك،‭ ‬والهدف‭ ‬منها‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬عاداتنا‭ ‬وتقاليدنا‭ ‬العريقة‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالشهر‭ ‬الكريم‭.‬

البخور‭ ‬والعود

يعد‭ ‬البخور‭ ‬والعود‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬المشتريات‭ ‬التي‭ ‬يقبل‭ ‬عليها‭ ‬المواطنون‭ ‬طوال‭ ‬العام،‭ ‬ويزداد‭ ‬الإقبال‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭.‬

وقال‭ ‬محمد‭ ‬عبدالله،‭ ‬التاجر‭ ‬بأحد‭ ‬محلات‭ ‬العطور،‭ ‬إن‭ ‬العود‭ ‬يختلف‭ ‬باختلاف‭ ‬الجودة‭ ‬والنوعية،‭ ‬وفي‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬يشتري‭ ‬الناس‭ ‬البخور‭ ‬والعود‭ ‬بكميات‭ ‬كبيرة‭ ‬تتجاوز‭ ‬ضـــعفي‭ ‬ما‭ ‬يشترى‭ ‬في‭ ‬الأيام‭ ‬العادية،‭ ‬وذلك‭ ‬بســـبب‭ ‬كــثرة‭ ‬الزيارات‭ ‬في‭ ‬شــــهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبــارك‭. ‬

‮«‬الحرارات‮»‬‭ ‬أساسية‭ ‬بين‭ ‬الأواني

أكد‭ ‬التاجر‭ ‬إسماعيل‭ ‬محمدي‭ ‬أن‭ ‬المائدة‭ ‬القطرية‭ ‬وأدواتها‭ ‬تتجدد‭ ‬في‭ ‬رمضان،‭ ‬وتتزين‭ ‬المائدة‭ ‬بأطقم‭ ‬الأواني‭ ‬الجديدة‭ ‬والأطباق‭ ‬والطناجر‭ ‬بمختلف‭ ‬أحجامها‭ ‬وأشكالها‭ ‬وألوانها‭.‬

وأضاف‭ ‬المحمدي‭ ‬أن‭ ‬الحرارات‭ ‬أساسية‭ ‬لتبادل‭ ‬الأطباق‭ ‬بين‭ ‬الأهل‭ ‬والجيران،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬طناجر‭ ‬الهريس‭ ‬التي‭ ‬تتميز‭ ‬بمتانة‭ ‬قاعدتها‭.‬

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *