i_2941

العنبر.. العنصر الفاخر في العطور والعلاج

يوليو 2017

إعداد‭: ‬شريف‭ ‬سعيد‭ ‬

تمكّن‭ ‬الإنسان‭ ‬من‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬العنبر‭ ‬واستغلاله‭ ‬منذ‭ ‬مئات‭ ‬السنين،‭ ‬واستخدمه‭ ‬الإنسان‭ ‬في‭ ‬عدّة‭ ‬جوانب،‭ ‬من‭ ‬أهمّها‭ ‬صناعة‭ ‬العطور‭.‬

وصف‭ ‬العنبر

العنبر‭ ‬هو‭ ‬مادّة‭ ‬رخويّة‭ ‬دهنيّة‭ ‬قريبة‭ ‬إلى‭ ‬الشمع،‭ ‬ويتجمع‭ ‬من‭ ‬إفرازات‭ ‬الغدة‭ ‬الصفراء‭ ‬التي‭ ‬تستخرج‭ ‬من‭ ‬بطن‭ ‬حوت‭ ‬يسمى‭ ‬حوت‭ ‬العنبر،‭ ‬وتفرز‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬من‭ ‬الكبد‭ ‬أثناء‭ ‬تناول‭ ‬هذا‭ ‬الحوت‭ ‬لكميات‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الأسماك،‭ ‬وأثناء‭ ‬عملية‭ ‬الهضم‭ ‬تهضم‭ ‬بعض‭ ‬الأسماك‭ ‬ويبقى‭ ‬جزء‭ ‬منها،‭ ‬فيفرز‭ ‬الكبد‭ ‬مادة‭ ‬العنبر‭ ‬لتحيط‭ ‬بالطعام‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يهضم‭ ‬ويقذفه‭ ‬الحوت‭ ‬خارجاً‭ ‬على‭ ‬سطح‭ ‬البحر‭ ‬بما‭ ‬يعرف‭ ‬بقيء‭ ‬الحوت،‭ ‬وأجوده‭ ‬الأشهب‭ ‬القوي،‭ ‬ثم‭ ‬الأزرق،‭ ‬ثم‭ ‬الأصفر،‭ ‬وأقله‭ ‬جودة‭ ‬الأسود،‭ ‬ويلتقط‭ ‬الإنسان‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬لينتفع‭ ‬بها‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬نواحي‭ ‬الحياة‭.‬

استخراجه

تُستخرج‭ ‬مادة‭ ‬العنبر‭ ‬العطريّة‭ ‬من‭ ‬أمعاء‭ ‬حوت‭ ‬العنبر،‭ ‬الذي‭ ‬يمتاز‭ ‬بضخامة‭ ‬رأسه‭ ‬نظراً‭ ‬لامتلائه‭ ‬بالزّيت‭ ‬والدّهن‭ ‬والشّحوم،‭ ‬ويصل‭ ‬طوله‭ ‬إلى‭ ‬نحو‭ ‬ستين‭ ‬قدماً،‭ ‬ودماغ‭ ‬حوت‭ ‬العنبر‭ ‬هو‭ ‬أكبر‭ ‬دماغ‭ ‬لكائنٍ‭ ‬حي‭ ‬معروف،‭ ‬إذ‭ ‬يزن‭ ‬خمسة‭ ‬أضعاف‭ ‬وزن‭ ‬دماغ‭ ‬الإنسان،‭ ‬أمّا‭ ‬أنثاه‭ ‬فإنّ‭ ‬حجمها‭ ‬يبلغ‭ ‬نصف‭ ‬حجم‭ ‬الذكر،‭ ‬وتعيش‭ ‬حيتان‭ ‬العنبر‭ ‬بأعداد‭ ‬جيّدة‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬المناطق‭ ‬الممتدة‭ ‬من‭ ‬خط‭ ‬الاستواء‭ ‬حتى‭ ‬القطبين،‭ ‬وتقطن‭ ‬جميع‭ ‬المحيطات‭ ‬الأربعة،‭ ‬وكذلك‭ ‬البحر‭ ‬الأبيض‭ ‬المتوسط،‭ ‬وتوجد‭ ‬جماعات‭ ‬حيتان‭ ‬العنبر‭ ‬بكثافة‭ ‬أكبر‭ ‬بالقرب‭ ‬من‭ ‬المنحدرات‭ ‬القارية‭ ‬والأخاديد،‭ ‬وهي‭ ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬تعيش‭ ‬بعيداً‭ ‬عن‭ ‬السواحل‭ ‬في‭ ‬المياه‭ ‬العميقة،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬قد‭ ‬تُشَاهد‭ ‬قريباً‭ ‬من‭ ‬الساحل‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬التي‭ ‬تكون‭ ‬منحدراتها‭ ‬القارية‭ ‬صغيرةً‭ ‬وتنحدر‭ ‬بسرعةٍ‭ ‬إلى‭ ‬أعماق‭ ‬بين‭ ‬310‭ ‬أمتار‭ ‬إلى‭ ‬920‭ ‬متراً،‭ ‬ومن‭ ‬المناطق‭ ‬الساحلية‭ ‬التي‭ ‬تقطنها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬جماعات‭ ‬حيتان‭ ‬العنبر‭ ‬الأزور‭ ‬وجزيرة‭ ‬دومينيكا‭ ‬الكاريبيَّة‭.‬

غلاء‭ ‬العنبر

عرف‭ ‬العنبر‭ ‬منذ‭ ‬قديم‭ ‬الزمان‭ ‬برائحته‭ ‬القوية‭ ‬والجميلة،‭ ‬ويحتوي‭ ‬على‭ ‬مادة‭ ‬عطرية‭ ‬شبيهة‭ ‬برائحة‭ ‬المسك‭ ‬تدخل‭ ‬في‭ ‬تركيبة‭ ‬أفضل‭ ‬العطور‭ ‬غالية‭ ‬الثمن‭ ‬وأجودها،‭ ‬لتكسبها‭ ‬رائحة‭ ‬مميزة،‭ ‬وتطيل‭ ‬من‭ ‬عمر‭ ‬العطر‭ ‬وبقائه‭ ‬والمحافظة‭ ‬على‭ ‬رائحته‭ ‬بالجودة‭ ‬نفسها،‭ ‬فهو‭ ‬يعد‭ ‬أقوى‭ ‬مثبت‭ ‬للعطور‭.‬

استخداماته‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬الإنسان‭ ‬

‭- ‬علاج‭ ‬صداع‭ ‬الشقيقة‭ ‬وبعض‭ ‬أمراض‭ ‬الدّماغ‭.‬

‭- ‬صناعة‭ ‬أرقى‭ ‬أنواع‭ ‬العطور‭ ‬وأفخمها،‭ ‬ويمنحها‭ ‬الرائحة‭ ‬العطريّة‭ ‬طويلة‭ ‬المدى‭.‬

‭- ‬علاج‭ ‬الضعف‭ ‬الجنسيّ،‭ ‬والزيادة‭ ‬من‭ ‬القدرة‭ ‬الجنسيّة‭.‬

‭- ‬فاتح‭ ‬للشهيّة،‭ ‬مساعد‭ ‬على‭ ‬زيادة‭ ‬الوزن‭.‬

‭- ‬معالج‭ ‬فعّال‭ ‬لآلام‭ ‬التهابات‭ ‬المفاصل‭.‬

‭- ‬طارد‭ ‬للغازات‭ ‬المعويّة‭.‬

‭- ‬دواء‭ ‬فعّال‭ ‬لأمراض‭ ‬المعدة‭ ‬والكبد‭ ‬والمثانة‭ ‬والأمعاء‭.‬

‭- ‬علاج‭ ‬آلام‭ ‬الظهر‭ ‬وأوجاع‭ ‬العصب‭. ‬

‭- ‬تستخرج‭ ‬من‭ ‬شحوم‭ ‬العنبر‭ ‬وزيوته‭ ‬مواد‭ ‬زيتية‭ ‬وشمعية‭ ‬تدخل‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬الصابون‭ ‬وبعض‭ ‬المستحضرات‭ ‬التجميلية‭.‬

ـ‭ ‬يستعمل‭ ‬داخلياً‭ ‬لعلاج‭ ‬الشلل‭ ‬النصفي‭ ‬وشلل‭ ‬الوجه،‭ ‬والشقيقة،‭ ‬ومرض‭ ‬الرقاص،‭ ‬والتيتانوس،‭ ‬والصداع‭ ‬النصفي،‭ ‬وآلام‭ ‬الصدر،‭ ‬والسعال‭ ‬والربو‭.‬

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *