الأساور والعقود قديماً في قطر

فبراير 2018

إعداد‭: ‬محمد‭ ‬عبدالله‭ ‬محمد

تعد‭ ‬الحلي‭ ‬من‭ ‬الأغراض‭ ‬المحببة‭ ‬عند‭ ‬النساء،‭ ‬مثل‭ ‬الأساور‭ ‬والعقود‭ ‬التي‭ ‬تستخدم‭ ‬للزينة‭ ‬بشكل‭ ‬يومي‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬المناسبات،‭ ‬وتدل‭ ‬قيمة‭ ‬الحلي‭ ‬على‭ ‬المكانة‭ ‬التي‭ ‬تحظى‭ ‬بها‭ ‬النساء‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬على‭ ‬مر‭ ‬العصور‭.‬

أقدم‭ ‬المكتشفات‭ ‬الأثرية‭ ‬من‭ ‬الحلي‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬العصر‭ ‬الحجري‭ ‬الحديث،‭ ‬فقد‭ ‬عثرت‭ ‬بعثات‭ ‬الآثار‭ ‬في‭ ‬كينيا‭ ‬على‭ ‬صدف‭ ‬وأسنان‭ ‬حيوانات‭ ‬صنفت‭ ‬في‭ ‬علم‭ ‬الآثار‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬من‭ ‬الحلي‭ ‬المستخدمة‭ ‬للزينة‭.‬

وفي‭ ‬العصر‭ ‬البرونزي‭ ‬تنوعت‭ ‬صناعة‭ ‬الحلي،‭ ‬وكانت‭ ‬تصنع‭ ‬من‭ ‬معدن‭ ‬البرونز،‭ ‬وذلك‭ ‬بخلط‭ ‬مادتي‭ ‬الحديد‭ ‬والنحاس‭ ‬في‭ ‬قوالب‭ ‬معدنية‭ ‬وتشكيل‭ ‬المعدن‭ ‬المنصهر‭ ‬بأشكال‭ ‬مختلفة،‭ ‬وقد‭ ‬عثرت‭ ‬بعثات‭ ‬الآثار‭ ‬على‭ ‬أساور‭ ‬مصنوعة‭ ‬من‭ ‬معدن‭ ‬البرونز،‭ ‬مما‭ ‬يدل‭ ‬على‭ ‬تطور‭ ‬صناعة‭ ‬الحلي‭ ‬منذ‭ ‬أقدم‭ ‬العصور‭.‬

وفي‭ ‬زمن‭ ‬الحضارات‭ ‬الأولى،‭ ‬اليونانية‭ ‬والسومرية‭ ‬والفرعونية‭ ‬والفارسية،‭ ‬ظهر‭ ‬التطور‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الصناعي‭ ‬والحرفي،‭ ‬ومن‭ ‬الحرف‭ ‬التي‭ ‬انتشرت‭ ‬حرفة‭ ‬الصياغة،‭ ‬وتميزت‭ ‬العقود‭ ‬القديمة‭ ‬التي‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬الحضارات‭ ‬بتزيينها‭ ‬بالمعادن‭ ‬النفيسة،‭ ‬كالذهب‭ ‬والياقوت‭ ‬والزمرد‭ ‬واللؤلؤ‭ ‬والمرجان،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬التعاويذ‭ ‬المصممة‭ ‬على‭ ‬العقود،‭ ‬مما‭ ‬يعكس‭ ‬ثقافة‭ ‬تلك‭ ‬الحضارات‭ ‬وبراعتها‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬الأساور‭ ‬والزخارف‭. ‬ومن‭ ‬المكتشفات‭ ‬الأثرية‭ ‬من‭ ‬الحلي‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬عقود‭ ‬وأساور‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬زمن‭ ‬الحضارات‭ ‬الأولى،‭ ‬منها‭ ‬عقد‭ ‬من‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬يعود‭ ‬إلى‭ ‬حضارة‭ ‬دلمون،‭ ‬وعقد‭ ‬من‭ ‬الذهب‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬تايلوس‭ ‬بالبحرين،‭ ‬وسوار‭ ‬من‭ ‬الفضة‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الهلنستية‭ ‬وجد‭ ‬بالإحساء،‭ ‬وسوار‭ ‬من‭ ‬الصدف‭ ‬من‭ ‬الألف‭ ‬الرابع‭ ‬قبل‭ ‬الميلاد‭ ‬وجد‭ ‬في‭ ‬عمان،‭ ‬وعقد‭ ‬من‭ ‬العقيق‭ ‬من‭ ‬الألف‭ ‬الثاني‭ ‬قبل‭ ‬الميلاد‭ ‬وجد‭ ‬كذلك‭ ‬في‭ ‬عمان‭. ‬

وفي‭ ‬العصر‭ ‬الإسلامي‭ ‬تأثرت‭ ‬الصناعات‭ ‬والحرف‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬الفتوحات‭ ‬بالثقافة‭ ‬الإسلامية،‭ ‬فعرفت‭ ‬الآثار‭ ‬التي‭ ‬امتازت‭ ‬بالطابع‭ ‬الإسلامي‭ ‬الشرقي‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬الشكل‭ ‬ولفظ‭ ‬الجلالة‭ ‬والزخارف‭ ‬النباتية،‭ ‬ويحتوي‭ ‬المتحف‭ ‬الإسلامي‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬قطر‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المقتنيات‭ ‬التي‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬مختلف‭ ‬العصور‭ ‬الإسلامية،‭ ‬منها‭ ‬سوار‭ ‬ذهبي‭ ‬مرصع‭ ‬بالجواهر‭ ‬مع‭ ‬الزخارف‭ ‬يعود‭ ‬إلى‭ ‬العصر‭ ‬الفاطمي‭ ‬في‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬عشر‭ ‬الميلادي،‭ ‬وقلادة‭ ‬ذهبية‭ ‬مطلية‭ ‬بالمينا‭ ‬مع‭ ‬زخارف‭ ‬سلكية‭ ‬تعود‭ ‬أيضاً‭ ‬إلى‭ ‬العصر‭ ‬الفاطمي،‭ ‬وقلادة‭ ‬من‭ ‬حجر‭ ‬المرمر‭ ‬ونقش‭ ‬كتابي‭ ‬من‭ ‬الفترة‭ ‬المغولية‭.‬

الأساور‭ ‬والعقود‭ ‬في‭ ‬التراث‭ ‬القطري

دلت‭ ‬التنقيبات‭ ‬الأثرية‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬قطر‭ ‬على‭ ‬وجود‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الآثار‭ ‬القديمة‭ ‬والمكتشفات‭ ‬من‭ ‬الحلي‭ ‬التي‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬مختلف‭ ‬الأزمنة،‭ ‬فقد‭ ‬عثر‭ ‬في‭ ‬موقع‭ ‬أم‭ ‬الماء‭ ‬على‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الخرز‭ ‬الملون‭ ‬وقلادة‭ ‬من‭ ‬الحجر‭ ‬المصقول‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬الألف‭ ‬الأول‭ ‬قبل‭ ‬الميلاد،‭ ‬وفي‭ ‬موقع‭ ‬الزبارة‭ ‬الأثري‭ ‬اكتشفت‭ ‬أساور‭ ‬زجاجية،‭ ‬وكذلك‭ ‬عقد‭ ‬من‭ ‬خرز‭ ‬العقيق‭ ‬والمرجان‭ ‬يعود‭ ‬إلى‭ ‬القرن‭ ‬الثامن‭ ‬عشر‭ ‬الميلادي‭.‬

وفي‭ ‬التراث‭ ‬القطري‭ ‬عرفت‭ ‬صناعة‭ ‬الحلي‭ ‬في‭ ‬دكاكين‭ ‬الصاغة‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬واقف،‭ ‬وذلك‭ ‬بجلب‭ ‬النيرات‭ ‬الذهبية‭ ‬والأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬وتصاميم‭ ‬النقش،‭ ‬ثم‭ ‬تصنع‭ ‬الحلي‭ ‬لاحقاً‭ ‬للزبائن‭ ‬بالشكل‭ ‬المطلوب،‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬مناسبات‭ ‬الزواج‭.‬

وفي‭ ‬متحف‭ ‬قطر‭ ‬الوطني‭ ‬توجد‭ ‬قاعة‭ ‬للحلي‭ ‬تضم‭ ‬مختلف‭ ‬أنواع‭ ‬الحلي‭ ‬الذهبية‭ ‬والفضية‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالتراث‭ ‬البدوي‭ ‬والحضري،‭ ‬ومن‭ ‬ضمن‭ ‬المقتنيات‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الحلي‭ ‬والأساور‭ ‬والعقود،‭ ‬مثل‭ ‬أساور‭ ‬حب‭ ‬الهيل،‭ ‬والشميلات،‭ ‬والنقلس،‭ ‬والمرتعشة،‭ ‬وغيرها‭. ‬

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *