الفنان عيسى المرزوق:أبحث عن التميز حتى في اختيار عناوين الأغاني

أبريل 2019

ضيفنا في هذا العدد الفنان الكويتي الصاعد عيسى المرزوق، بدأ مسيرته الفنية من خلال برنامج åستار أكاديميò عام 2013، وانقطع بعدها ثم عاد مرة أخرى للظهور بكل قوة قبل عام وأطلق مجموعة من الأغاني التي حققت نجاحاً كبيراً وأوصلته إلى قلوب الجماهير في الخليج والوطن العربي، تحدثنا معه وتطرقنا إلى محاور مختلفة تجدون تفاصيلها في هذا الحوار..

• حدثنا عن بدايتك مع الفن..
– بدأت مشواري الفني عام 2013 من خلال برنامج «ستار أكاديمي»، ثم توقفت عن الغناء والظهور بهدف التركيز على مستقبلي، وعدت قبل عام لمواصلة الفن والغناء وحققت نتائج مرضية.
• اشتهرت بإثارة الجدل، هل تتعمد هذا؟
– إثارة الجدل ضرورية في بعض الأحيان، وكما يقال «خالف تعرف»، لكن يجب أن يكون ذلك في إطار الاحترام وعدم تجاوز الحدود.
• أغلب عناوين الأغاني التي أطلقتها غريبة نوعاً ما، لماذا؟
– الأغنية لا بد من اختيار العنوان المناسب لها قبل طرحها، ويجب أن يكون العنوان مناسباً وجذاباً، فعلى سبيل المثال أغنية «أبي أرسل لك قنابل شوق» يثير الاستغراب عنوانها ويجذب المتلقي، وعادة أنا أختار عناوين مختلفة وغريبة نوعاً ما بهدف التنوع وجذب المستمع والتميز عن باقي الفنانين.
• كيف ترى الفن خلال السنوات الأخيرة؟
– الفن العربي بشكل عام والخليجي على وجه الخصوص تميز كثيراً خلال الفترة الأخيرة، ويدل على ذلك ظهور مجموعة من الفنانين الشباب الصاعدين على الساحة الفنية بقوة، لا سيما أن أغانيهم حققت نجاحاً وانتشاراً واسعاً.
• هل بات الفنان بحاجة إلى التسويق لنفسه في ظل تراجع عملية التسويق؟
– لا يوجد تسويق للفنان هذه الأيام، ولا بد أن يكون الفنان مسوقاً لنفسه ولأعماله الفنية، وذلك من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، واختيار العناوين الجاذبة لأغانيه، وأنا أعتقد أن الفن ذكاء، وهذا يتطلب توظيف الإمكانيات لتحقيق النجاح المرجو.
• هل تزداد مسؤوليات الفنان بازدياد شهرته؟
– هذا يخضع لطريقة تعامله مع الشهرة، وأنا أتعامل مع الشهرة بكل بساطة، والبساطة هي منهجي في الحياة، والفنان كلما كان متواضعاً بسيطاً كان أكثر حضوراً لدى جمهوره، الذي يتقبله بشكل أكبر، كما أن إعطاء الأمور فوق حجمها يخلق التوتر لدى الفنان ويجعله يقف عند حد معين دون أن يصل إلى أهدافه.
• بمن تأثرت من فناني الكويت الكبار؟
– تأثرت بجميع الفنانين الكويتيين وتعلمت منهم، ثم عملت على تطوير نفسي حتى وصلت إلى ما أنا عليه وحققت تقدماً مرضياً في مجال الفن.
• ماذا عن المستقبل بالنسبة لك، وهل ستصدر ألبومات غنائية؟
– لا أفكر في إصدار ألبومات غنائية خلال المستقبل القريب، لكن هناك الكثير من الخطط المستقبلية التي أطمح لتحقيقها، منها العمل المتواصل وإحياء الحفلات الغنائية وتصوير المميز من الأعمال.
• ما الأسلوب الأقرب إليك في الغناء؟
– أحب الغناء باللهجة البيضاء الواضحة لجميع الشعوب العربية، ولا أرغب في تقديم أغنية بلهجة عربية محددة، باستثناء أغنيتي القادمة، التي سأكسر فيها القاعدة وستكون باللهجة المصرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *