الممثل الكويتي محمد المنيع.. أعمال خالدة في ذاكرة الفن الكويتي

ديسمبر 2019

ولد الممثل الكويتي محمد المنيع عام ١٩٣٠، ودرس في «المدرسة القبلية»، وهناك بدأ اهتمامه بالتمثيل، ولموهبته شارك في مسرحية أقيمت في المدرسة بعنوان «حرب البسوس»، ولقي التشجيع من مدير المدرسة عبدالملك الصالح، الذي أخرج المسرحية، وبعد أن شاهده الفنان محمد النشمي في هذا العمل شجعه ونصحه بأن يواصل التمثيل وأن يعمل على صقل موهبته، خاصة في دور الأب والجد.
وفي عام 1956 انضم إلى «فرقة المسرح الشعبي»، وفي عام 1964 اختير عضواً في اللجنة الإدارية والمالية بالفرقة. أسس المنيع مع عدد من الفنانين «فرقة المسرح الكويتي»، وانتدبته الهيئة المؤسسة مع محمد الحيدر وأحمد القطان لمتابعة استصدار الموافقات الكافية لتأسيس الفرقة والقيام بمهام الهيئة الإدارية إلى حين انتخابها، ثم عينه مجلس الإدارة مسؤولاً عن العلاقات العامة للفرقة، واختير عضواً في مجلس إدارة الفرقة بين عامي 1965 و1969، بعدها أصبح نائباً لرئيس مجلس الإدارة.

مسلسلاته:
قدم المنيع قرابة ٦٠ عملاً درامياً أبرزها: «طيبة وبدر»، و«الإبريق المكسور»، و«الرحيل»، و«دنيا الدنانير»، و«أشياء ضرورية»، و«الجوهرة»، و«أبلة منيرة»، و«بدر الزمان»، و«غداً تبدأ الحياة»، و«فتى الأحلام»، و«علي بابا»، و«مثلث الحب»، و«عائلة فوق تنور ساخن»، و«إلى من يهمه الأمر»، و«الجوهرة والصياد»، و«المغامرون الثلاثة»، و«بيت الأوهام»، و«الطماعون»، و«إلى الشباب مع التحية»، و«للحياة بقية»، و«مجنون بأثر رجعي – فيلم تلفزيوني»، و«طش ورش»، و«مرآة الزمان»، و«أولاد بو جاسم»، و«السلسلة – فيلم تلفزيوني»، و«زارع الشر»، و«حكايات من التراث الشعبي»، و«أقنعة حقيقية – سهرة تلفزيونية»، و«الطير والعاصفة»، و«الناس أجناس»، و«طير الخير»، و«عودة السندباد»، و«القرار الأخير»، و«زمان الاسكافي»، و«الموذي»، و«السرايات»، و«ديوان السبيل»، و«مدينة الأمان»، و«دموع الرجال»، و«القادم الغريب»، و«غصات حنين»، و«الفرية»، و«حراير»، و«الداية»، و«قلب أبيض»، و«عطر»، و«المقرود»، و«نور في سماء صافية»، و«الحب اللي كان»، و«الصراع»، و«الجليب»، و«وطن النهار»، و«حال مناير»، و«عبرة شارع».

مسرحياته:
«حظها يكسر الصخر»، و«بغيتها طرب صارت نشب»، و«النواخذة»، و«لعبة حلوة»، و«سهارى»، و«التالي ما يلحق»، و«علي جناح التبريزي»، و«السدرة»، و«نورة»، و«فرسان المناخ»، و«الأميرتين»، و«راجع»، و«السندباد».

أفلامه:
«بس يا بحر»، و«أوراق الخريف»، و«الفخ»، و«الوجه الآخر»، و«لا ثمن للوطن»، و«ليلة القبض على الوزير»، و«بقايا بشر- فيلم قصير»، و«دانة».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *