«قطر تقرأ» تواصل تسليم الكتب أعضاء برنامجها «القراءة للعائلة»

أبريل 2020

تواصل «قطر تقرأ»، إحدى مبادرات مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، برنامجها الرائد «القراءة للعائلة» بتوزيع الحزم الشهرية على أعضائها، واضعةً في الاعتبار إجراءات الصحة والسلامة الصارمة، ملتزمةً بالإرشادات الصادرة عن وزارة الصحة العامة.
وتتضمن الحزم طروداً تسلم عبر صناديق بريد منشأة خصيصاً خارج المنازل، وتحتوي على كتابين من القصص، وورقتين من الأنشطة، والرسوم الكرتونية التي تتميز بشخصيتي البرنامج «سارة وعلي».
وصممت كل حزمة من الحزم المذكورة بشكل فريد وفقاً للفئة العمرية واهتمامات وخيارات كل طفل، وبفضل نجاحه الكبير وُسّع البرنامج ليشمل ما يصل إلى 1000 عائلة.
وبرنامج «القراءة للعائلة»، الذي أطلق في مايو 2019، يهدف إلى إلهام الأطفال وتشجيعهم على القراءة، مع تشجيع أولياء الأمور على القيام بدور نشط في تعزيز العادات الإيجابية لدى أطفالهم.
وتعمل مؤسسة قطر لمواصلة توفير فرص التعلم الفريدة للأطفال داخل الدولة من خلال مبادرة «قطر تقرأ»، خاصةً في ظل إغلاق المدارس والجامعات أبوابها من أجل صحة المجتمع وسلامته، الذي يواصل مع العالم محاربة فيروس كورونا (كوفيد-19).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *